جسم

دليلكِ إلى الفرج والمهبل

المهبل #الفرج #اكتشاف_الذات#

نشأت الكثيرات منا، دون الحصول على التعليم الضروري الذي يساعدنا على فهم أجسادنا وجنسانيتنا، ومن دون التشجيع على أي شكل من أشكال الحديث عن هذه المواضيع أو التعرّف عليها. كثيرًا ما نشعر نتيجة لذلك، بالانفصال والإغتراب عن هذا الجزء من حياتنا، مما قد يمنعنا من التعبير عن أنفسنا بشكل كامل جنسيًا، أو الاستمتاع بالعلاقة الحميمة مع الشريك، أو حتى تشخيص حالات صحيّة خطرة قد تشكل تهديدًا على حياتنا. حان الوقت لكي تتعرفي على فرجك ومهبلك.

ما الذي ستتعلميه

جسم

دليلكِ إلى الفرج والمهبل

#المهبل# الفرج# اكتشاف_الذات

نشأت الكثيرات منا، دون الحصول على التعليم الضروري الذي يساعدنا على فهم أجسادنا وجنسانيتنا، ومن دون التشجيع على أي شكل من أشكال الحديث عن هذه المواضيع أو التعرّف عليها. كثيرًا ما نشعر نتيجة لذلك، بالانفصال والإغتراب عن هذا الجزء من حياتنا، مما قد يمنعنا من التعبير عن أنفسنا بشكل كامل جنسيًا، أو الاستمتاع بالعلاقة الحميمة مع الشريك، أو حتى تشخيص حالات صحيّة خطرة قد تشكل تهديدًا على حياتنا. حان الوقت لكي تتعرفي على فرجك ومهبلك.

ما الذي ستتعلميه

  • هل كنتِ تستخدمين كلمة "المهبل" بشكل خاطئ؟
  • بماذا تخبرك افرازاتكِ المهبلية؟
  • جميع المشكلات التي بحثت عنها في جوجل
  • التصالح مع هذا الجزء من جسمك

تنبيهلا يقدم هذا الدليل نصائح طبية، بل يقتصر على تقديم المعلومات، ولا يعدّ بديلاً عن الاستشارة الطبية المتخصصة أو التشخيص أو العلاج. لا تتجاهلي النصائح الطبية والعلاجات المتخصصة بسبب شيء قرأته على هذا الموقع.

مقدمة

إن كنتِ تتساءلين إذا ما كان هذا الدليل مناسبًا لكِ، أو إن كانت معلوماتك حول الفرج والمهبل كافية، ابدئي بإجراء هذا الاختبار السريع:

  • هل سبق لكِ أن استخدمت لقبًا لفرجك أو مهبلك عندما كنتِ طفلة؟
  • هل كان استخدام الأسماء الصحيحة علميًا صعبًا عليكِ في مرحلة البلوغ؟
  • هل شعرت بالإحباط أو التوبيخ من قبل والديك عندما أظهرت اهتمامك بأعضائك الجنسية في الطفولة؟
  • هل شعرت بالحرج من الذهاب إلى الأطباء النسائيين وطرح الأسئلة التي تريدين إجابات واضحة لها؟
  • هل شعرت قبلًا بأن فرجك غير طبيعي أو قبيح أو داكن أو شديد البروز؟
  • هل شعرت بالتوتر من أن يراكِ الشريك وأنتِ عارية؟

إذا أجبتِ بنعم على بعض هذه الأسئلة ، فأنتِ لستِ وحيدةً ! إذ تتأثر علاقتنا بجسمنا، وأجزائه الأكثر حميمية بشدة بالتربية والتعليم والمجتمع. اسمحي لنا

أن نشرح لكِ عن كل ذلك بشكل موّسع.

هذه ليست سوى بعض الكلمات التي كنّا تستخدمها خلال فترة نشوئنا، لنصف الفرج والمهبل. كنا نعطي أسماءً مستعارةً لأعضائنا الحميمة  بتوجيه من والدينا، ونجمعها كلها معًا تحت اسم واحد لطيف. ماذا كنتِ تسمينها أنت؟ 

بالإضافة إلى الأسماء المستعارة، كان الكثير من الأهالي يوبخون الفتيات الصغيرات، أو يغيرون الموضوع، إذا أبدين أي فضول أو اهتمام بفرجهن، وكانوا يضغطون على الفتيات على تجاهل كل ما هو موجود أسفل سرتهن.
يساهم غياب برامج التربية الجنسية في معظم الدول العربية في هذا النقص في الألفة والفهم، وقد نشأ معظمنا دون أبسط المعارف الجنسية والإنجابية.

وكانت النتيجة أننا نشأنا من دون أن نعرف الأسماء الصحيحة لأعضائنا الجنسية والتناسلية، وكيف تبدو، وطرق العناية بها، وكيف نعرف إن كنّا نشكو من عارضٍ ما.

مع تقدمنا ​​في السن، وجدنا في كثير من الأحيان صعوبة في التوقف عن استخدام الأسماء المستعارة التي اعتدنا عليها، والبدء باستخدام الكلمات الصحيحة علميًا لوصف الأجزاء المختلفة التي تكوّن جسدنا وجهازنا التناسلي الخارجي. تحمل الكثيرات منّا هذه الوصمة، والنظرة السلبية لأجسادنا طوال حياتنا، وتتناقلتها النساء جيلًا بعد جيل.

تعلمنا منذ الصغر، أن نتناسى هذه الأجزاء من أجسادنا، وأن نتجاهل هذه الجوانب من أنفسنا، لدرجة جعلت الكثيرات منا يشعرن بالحرج الشديد حتى عند النظر إلى أعضائنا الأكثر حميمية. قد يؤدي هذا النقص في الوعي، والإتصال مع الجسد، إلى عواقب مزمنة، تؤثر سلبًا على نظرتنا لأجسادنا وفهمنا للحميمية، وقد تتعدى ذلك لتؤثر حتى على قدرتنا
على الإنجاب.

هل كنتِ على علمٍ بأن العالم العربي يحظى بأعلى معدلات التشنج المهبلي في العالم، وهي الحالة التي تجعل الجماع مؤلمًا للغاية بالنسبة للمرأة، وتنشأ غالبًا نتيجة الخوف والقلق من الجنس والعلاقة الحميمية؟ يعتبر التشنج المهبلي السبب الرئيسي للزيجات الغير المكتملة في الشرق الأوسط، مؤثرًا بذلك بشكل مباشر على قدرة الزوجين على الإنجاب.

يؤثر هذا النقص في المعلومات والتواصل والتعليم سلبًا على قدرتنا على الاعتناء بصحتنا، حتى في أبسط المستويات. في ظل هذا الواقع، يصبح من الصعب على النساء معرفة التغيرات والعلامات التي قد تنبئ بمشاكل صحية، إذا أن أغلبهنّ لسن على دراية بالشكل الطبيعي والحالة الصحية المثلى لفروجهن. وإذا لم تكن النساء على دراية بأجزاء الفرج المختلفة، فكيف سيشرحن بوضوح للطبيب أو الطبيبة، أو أحد الوالدين مكان الألم أو الحالة الصحية التي تواجههن؟ وإذا كانت النساء غير مرتاحات لمناقشة أعضائهن الجنسية ، فكيف لهن أن يطلبن المساعدة التي يحتجنها من أخصائيي الرعاية الصحية و الأطباء النسائيين؟

حان الوقت لكي تتعرفي على فرجِكِ ومهبلك.

تعرفي على فرجِكِ ومهبلك

الفرج
الفرج هو الاسم الذي يطلق على الأعضاء التناسلية الخارجية للمرأة.
The anatomy of the vulva and vagina.

يشتمل الفرج على مونس العانة (وهو اللحم الذي يعلو عظمة عانة المرأة) ، وغطاء البظر، والبظر، والشفرين الداخليين والخارجيين (المعروفين أيضًا باسم الشفرين الصغيرين والكبيرين)، ودهليز الفرج (وهو المساحة بين الشفرين الداخليين)، وفتحة مجرى البول (التي تنقل البول الى خارج الجسم)، وفتحة المهبل. يمكن لهذا المخطط أن يساعدك على فهم الأجزاء ومواقعها بشكل إوضح.

معلومة مسليّة: أصل الكلمة
هل تعلمين أن اسم الفرج يعني الفتحة وكذلك الراحة، والإفراج، والمتعة، والاسترخاء؟
‎نحب في مَوْج أن ننظر للفرج كافتتاح للجسم والعقل، وكبداية حكاية جديدة لجانبكِ الجنسي، وغيرها من الأفكار.تعود أصول كلمة "vagina" في اللغة الإنجليزية، إلى كلمة "sheath" اللاتينية التي تعني غطاء السيف، أو بيته، ويرمز السيف في هذه الحالة إلى القضيب. تجد العديد من المجموعات النسوية مشكلة اشتقاقية مع هذا المعنى، لأنه يصور الأنثى، مرة أخرى، كمتلقية  سلبية في العملية الجنسية.

البظر وغطاء البظر

يقع البظر في الجزء العلوي من الفرج، تحت ما يسمى بغطاء البظر. ومن أجل دقة أكثر نبين في الجزء المبين في الرسم، الجزء المرئي الوحيد من البظر -ويسمى بالحشفة- حيث أن معظم أجزاء البظر تقع تحت أنسجة الفرج (راجعي الرسم التوضيحي التالي لرؤية مفصلة عن أجزاء البظر). يشبه البظر جبلًا جليديًا ، لا يظهر منه إلا جزء صغير إلى السطح، هذا الجزء، أو الحشفة، هي الجزء الأكثر حساسية من البظر إذ تحوي آلاف النهايات العصبية، وتختلف في الحجم من شخص لآخر، فيتراوح حجمها ما بين 0.5 و 3.5 سم بشكل عام.

يلعب الشفران، دورًا مهمًا جدًا في حماية أعضائك التناسلية الداخلية.

الشفران

يأتي الشفران في مجموعتين: الشفران الخارجيان (أو الشفران الكبيران) والشفران الداخليان (أو الشفران الصغيران). تُغطى الجوانب الخارجية من الشفرين الخارجيين بالجلد العادي وشعر العانة، بينما تُغطى الجوانب الداخلية بغشاء مخاطي، إذ يتميز الشفران الداخليان بأنهما أكثر رقة، وخاليان من الشعر. يكون الشفران الداخليان في معظم الحالات، أطول من الشفرين الخارجيين، وغالبًا ما يكونا غير متماثلين، إذ يلاحظ أن أحد جانبيهما يكون أطول من الآخر، كما ويختلف من الشفرين الصغيرين والشفرين الكبيرين اختلافًا كبيرًا في الشكل والحجم من شخص لآخر.

فتحة مجرى البول

تقع فتحة مجرى البول أمام فتحة المهبل ، داخل الشفرين الداخليين، وهي أول فتحة ستلاحظينها إذا نظرتِ إلى فرجك في المرآة، إذ تقع في الجزء العلوي من دهليز الفرج. تتصل الفتحة بالمثانة عبر أنبوب مجرى البول لتصريف البول إلى خارج الجسم. بكلمات آخرى، إنها الفتحة التي تتبولين منها.

الإكليل المهبلي

الإكليل المهبلي هو حافة نسيجية (طبقة جلدية رقيقة) عند الفتحة الخارجية للمهبل. يكون لها عادةً شكل حلقة أو هلال مع ثقب مركزي كبير. ومع ذلك، فإنه يختلف كثيرًا، ففي بعض الأحيان يمكن أن يحتوي الإكليل المهبلي على حواف أو عدة ثقوب ومن الممكن أن يتكون من طبقة شحمة رقيقة. تترك الأشكال الأكثر شيوعًا من الإكليل المهبلي مساحة كافية لخروج الدم خلال فترة الدورة الشهرية ولاستخدام السدادات القطنية أيضًا. نظرًا لتمزّقه الجزئي ومرونته، يمكن أن يسمح غشاء البكارة باستعمال السدادات القطنية أو البدائل الأخرى مثل أكواب الحيض دون أن يتسبب في تغييرات كبيرة في بنيته، وهذا يختلف بالطبع من امرأة لأخرى. من النادر جدًا أن يغطي الإكليل المهبلي المهبل بالكامل.

في اللغة العربية، تعني كلمة "غشاء" الغلاف أو ما يُغلف به الشيء، مما يدل على أن الغشاء مغلق، وهذا يؤدي إلى إغلاق فتحة المهبل. من الناحية الفسيولوجية، نادرًا ما يكون الأمر كذلك، لذا فإن الاسم يدعم فكرة كون غشاء البكارة قابلًا للتمزق.

إن الإكليل المهبلي  فريد من نوعه، تمامًا كما أنت فريدة من نوعك ،إذ يأتي مثل الفرج بأشكال وأحجام مختلفة. يبدو مختلفًا تمامًا من أنثى إلى أخرى، ويمكن أن يتغير شكل الإكليل المهبلي وحجمه ومرونته بشكل كبير تماشيًا مع عمر الأنثى  بسبب التغيرات في مستويات هرمون الإستروجين والأنشطة البدنية. يمكن أن تسمح مرونة الإكليل المهبلي أيضًا بالاحتفاظ بشكله حتى بعد أول إيلاج، بحسب جسم المرأة، وهو ما يجدر تذكره دائماً. إن شكل الإكليل المهبلي  ليس مؤشرًا على النشاط الجنسي.

الختان

قمنا للتونا بوصف وتوضيح الفرج وأعضائه التقليدية، إلا أنه من المحتمل أن لا تبدوا أعضاء فرجك مثل الصورة التوضيحة، نتيجة للختان، (أو تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية)، والذي يظل جزءًا من العديد من المجتمعات والثقافات في مصر والصومال والمملكة العربية السعودية وغيرها من البلدان.

هناك درجات متفاوتة من الختان، تتراوح من ازالة الحشفة إلى الإزالة الكاملة لجميع الأعضاء التناسلية الخارجية.

The types of female genital mutilation (FGM).

إذا كنتِ تشكين أو تعلمين بأنك تعرضتِ للختان، فأنتِ لست وحدك، إذ توجد موارد وعلاجات يمكن أن تساعدك في التغلب على الصدمات الجسدية أو النفسية التي يحدثها الختان.

نُدرج هنا بعض المنظمات غير الحكومية التي قد تساعدك أو توجّهك في الاتجاه الصحيح:

المهبل
المهبل هو أنبوب عضلي يمتد من الفرج إلى الرحم، ويبلغ طوله عادةً ما بين 7 إلى 10 سم
The anatomy of the vagina.

غالبًا ما تكون جدران المهبل، المغطاة بالغشاء المخاطي، ملتصقة ببعضها البعض، لكنها تتسع عند الاستثارة، من حيث الطول والعرض. إذا اسشعرتِ داخل المهبل باستخدام إصبعك، ستجدين أنه غير أملس من الداخل.

للمهبل وظائف متعددة، فهو الممر الذي يخرج عبره دم الحيض من الرحم، والممر الذي يولد منه الأطفال، وهو القناة التي تستقبل القضيب أثناء الجماع وتحمل الحيوانات المنوية وتسهل مرورها إلى الرحم.

 بماذا تخبرك افرازاتكِ المهبلية؟

يفرز المهبل سوائلًا تعرف باسم الإفرازات المهبلية، وهي افرازات تتأثر بهرموناتك ، فيختلف نوعها، وحجمها، ولونها باختلاف مراحل دورتك، وتزداد كمية هذه الإفرازات زيادة طبيعية في فترة منتصف الدورة.

يمكن أن تخبرك إفرازاتك الكثير عن صحتك المهبلية، ولفهمها بشكل أفضل ، إليكِ أربعة أشياءٍ يجب عليكِ النظر فيها:

The types of discharge.

نصائح سريعة للحفاظ على صحة الفرج والمهبل

نصيحة رقم ١

اختاري المزلق الحميمي الخاص بك بعناية.

قد تحوي بعض المزلقات التجارية العديد من المكونات التي تضر بصحة الفرج والمهبل. يمكن أن يساهم مكون الجلسرين، على سبيل المثال ، في نمو البكتيريا في المهبل، بينما يمكن أن يسبب البارابين وبعض الروائح والنكهات والأصباغ تهيجًا واحمرارًا. يمكن أن تؤثر مشتقات البترول أيضًا على التوازن الهيدروجيني الدقيق لأعضائك التناسلية.

نصيحة رقم ٢

مارسي الجنس بأمان.

استخدمي سبل الحماية وواظبي على إجراء فحوصات الأمراض المنقولة جنسيًا بانتظام.

نصيحة رقم ٣

تبولي بعد ممارسة الجنس.

يمكن أن يزيد الجماع من فرص إصابتك بالعدوى والأمراض بسبب التمزقات الدقيقة في المهبل والإحليل التي تنتج عن عملية الجماع أحيانًا، كما يمكن أن تتراكم البكتيريا والجراثيم، مما يؤدي إلى الإلتهابات. يغسل التبول بعد ممارسة الجنس الإحليل ويزيل الكثير من البكتيريا والشوائب، مما قد يساعد في منع التهابات المسالك البولية.

نصيحة رقم ٤

امسحي من الأمام إلى الخلف.

سيساعدك هذا الأمر على منع انتقال البكتيريا من منطقة الشرج إلى الفرج ويقلل من فرص الإصابة بالإلتهابات.

نصيحة رقم ٥

ارتدي ملابس داخلية وملابس تسمح بمرور الهواء.

يمكن أن تتسبب الأقمشة الاصطناعية أو غير القابلة للتنفس في تراكم الرطوبة التي تعزز نمو البكتيريا. تعتبر الملابس الداخلية القطنية مثالية لمنع تراكم البكتيريا.

نصيحة رقم ٦

لا تستخدمي الصابون لغسل مهبلك.

ينظف المهبل نفسه ذاتيًا، إذ يحافظ الغشاء المخاطي، والبكتيريا الموجودة في داخله (المعروفة أيضًا باسم فلورا المهبل) على صحته ونظافته.

نصيحة رقم ٧

لا تغسلي داخل مهبلك.

يزيل الغسل في الواقع بعض تلك البكتيريا الصحية، مما يغير درجة الحموضة في المهبل ويجعلكِ أكثر عرضة للإصابة بالإلتهابات.

مخاوفك الأكثر بحثًا على Google

تنبيه
لا نقصد أن نقدم هذه القائمة كبديل عن زيارة الطبيب أو التشخيص الطبي، إلا أنها قد تساعدك على أخذ فكرة أشمل حول المشاكل التي قد تواجهينها، بناءً على الأعراض التي تعانين منها، ويمكن أن تساعدك في شرح المشكلة التي تعانين منها بشكل أفضل لطبيب أو طبيبة الأمراض النسائية.

التهاب المهبل البكتيري (BV)
التهابات الخميرة
عدوى المسالك البولية (UTI)
كيسات الفرج
الأمراض المنقولة جنسياً
الكتل والنتوءات الأخرى
القاعدة الأهم هي: إذا  أقلقكِ أي عارض، فاستمعي فورًا إلى جسدك واستشيري طبيبك أو طبيبتك.
الجنس المؤلم
إذا كنتِ تعانين من آلام أثناء ممارسة الجنس، فقد يعود ذلك للعديد عدد من الأسباب التي من الممكن أن تكون جسدية أو نفسية. يمكن أن تسبب الأمراض المنقولة جنسيًا، أو التهاب بطانة الرحم، أو التشنج المهبلي، آلامًا عند ممارسة الجنس. سنشرح كل ذلك بشكل أعمق في الأدلة القادمة، لكننا نوصيك بالبدء بزيارة طبيب أو طبيبة الأمراض النسائية لاستبعاد أي أسباب جسدية. أما إذا بدا أن الآلام لا تتعلق بمشكلة جسدية، فقد يستطيع المعالج أو المعالجة النفسية تقديم إستشارات قد تساعدكِ.

تكذيب الخرافات

تشكلت العديد من الخرافات والمفاهيم الخاطئة في وعينا وثقافتنا، بسبب العار والخوف والمعلومات الخاطئة حول جسد الأنثى. سنحاول هنا أن نكذب تلك الخرافات كلها إلى الأبد.

الخرافة الأولى

للفرج شكل نموذجي

تدفعنا قطاعات كثيرة كعمليات التجميل والأفلام الإباحية إلى الشعور بوجود خطب ما بأجسامنا كنِساء. تصور هذه الصناعات الفرج النموذجي مرارًا وتكرارًا بصورة واحدة، يكون فيها خالٍ تمامًا من أي شعر على العانة، أو يعلوه شريط صغير مرتّب من الشعر، وتكون البشرة قربه وحوله ناصعة كبشرات نجوم هوليوود، ويكون شفريه الداخليين مطويين في شفريه الخارجين، دون أن يظهرا إلى الخارج.

أما في الواقع، فإن الفروج التي تبدوا كذلك قليلة جدًا، وأنها تظهر كذلك في الكثير من الأحيان بمساعدة الفوتوشوب أو العمليات التجميلية التي قد تكون خطيرة.

تتجه العديد من النساء في جميع أنحاء الشرق الأوسط - بل وفي جميع أنحاء العالم - في بحثهنّ عن هذا الفرج "المثالي"، إلى الجراحة التجميلية للأعضاء التناسلية الأنثوية (FGCS). تُعد عمليات تجميل الشفرات -وهي عملية جراحية يعاد عبرها تشكيل أو تغيير حجم الشفرين الداخليين - إحدى أسرع أنواع الجراحة التجميلية انتشارًا في العالم، إذ ازدادت معدلاتها بنسبة ٤٥ ٪ من العام ٢٠١٥ إلى عام ٢٠١٦، وفقًا للبيانات التي جمعتها الجمعية الدولية للجراحة التجميلية.

لا يوجد في الواقع جسمان متطابقان، كما أنه من النادر وجود جسد مثالي كالذي يصدّروه لنا، و‎ينطبق الأمر ذاته على فرجنا. بعضه يزهر للخارج وبعضه متماثل، والآخر أغمق قليلًا. ليس هناك ما يجب “إصلاحه“. فرجكِ جميل، ونريدكِ أن تفخري (وتتمتعي!) به.

تنبيه
 إن لم تشعري بأي علامات ألم أو انزعاج، فمن المرجح أن يكون فرجكِ طبيعيًا تمامًا. تعتبر التغيرات الفسيولوجية، والآلام المفاجئة، وفقدان الشعور بالمتعة كلها علامات على مشكلة قد تحتاج إلى استشارة طبية.

الخرافة الثانية

المهبل متسخ.

يقوم مهبلك بتنظيف نفسه ذاتيًا، كما أوضحنا سابقًا، وهذا نتيجة لنظام بيئي دقيق للغاية، يمنع البكتيريا الضارة من الانتشار، ويستخدم الإفرازات لإخراج خلايا الجلد الميتة من الجسم وابعاد العدوى. يمكن لمحاولة تنظيف المهبل أن تسبب في الواقع بالعديد من المشكلات الصحية.

الخرافة الثالثة

يجب أن يكون المهبل مشدودًا.

تم بث هذه الأسطورة التي تدّعي بأن المهبل يجب أن يكون مشدودًا، والتي تدعو إلى تجنب "المهبل الفضفاض" أو "الواسع" كما يسميه البعض، ونتيجة لذلك، انتشرت العديد من الإجراءات مثل تضييق المهبل بالليزر في العديد من البلدان.

لا يؤدي الاتصال الجنسي إلى "ارتخاء" المهبل أبدًا، أما عند الولادة، فقد يفقد المهبل بعض مرونته، ولكنه في الغالبية العظمى من الحالات، ومع الاهتمام والرعاية المناسبين، يعود إلى شكله الأصلي.

تضر خرافة "المهبل الفضفاض" هذه بالنساء بشكل كبير، إذ لوحظ بأنها تشكل إحدى الأسباب الرئيسية لتفضيل النساء إجراء العمليات القيصرية بدل الولادات الطبيعية. تحمل الولادة القيصرية، مثل أي عملية أخرى، عددًا من المخاطر، وعلى الرغم من ذلك، تفضل بعض النساء المخاطرة والتوليد قيصريًا، خوفًا من هذه الخرافة.

وفي قصص مشابهة، أخبرنا عدد من أطباء النساء والتوليد الرائدين في المنطقة عن شيء يسمى "غرزة الزوج". إن لم تسمعي بها قبلًا،  فاسمحي لنا أن نشرح لكِ: يحدث أثناء الولادة الطبيعية في بعض الأحيان، تمزق في قناة المهبل عندما يكون رأس الطفل كبيرًا جدًا. عادة تحدث هذه التمزقات بشكل طبيعي ، ولكن في بعض الأحيان، يختار الطبيب أو الطبيبة القيام بإحداث بعض الجروح الصغيرة في مواضع معينة لتجنب التمزقات الكبيرة. يعتبر هذا الأمر شائعًا، وعادة ما يقوم الطبيب بتقطيب تلك الجروح أو التمزقات بمجرد خروج الطفل، ولكن بعض النساء، يطلبن من الطبيب في بعض الحالات إضافة غرزة إضافية أو اثنتين لجعل فتحة المهبل أصغر مما كانت عليه قبل الولادة. لا يؤدي هذا الإجراء إلى شد المهبل بالطبع -إذ أن المهبل يتمدد ويتقلص بشكل طبيعي عند الولادة وبعدها- بل على العكس، أثبتت الأدلة أن هذه العملية قد تؤدي إلى ممارسة جنسية مؤلمة جدًا لكلا الشريكين.

نهايةً، يتغير المهبل بشكل طبيعي على مدار حياتك، وهذا يرجع في الغالب إلى العمر.

الخرافة الرابعة

يمكن أن تفقدي سدادة قطنية في مهبلك.

يستحيل أن تفقدي أي شيء في المهبل، أو أن يتسلل عبره أو يضيع أي شيء -مثل السدادة القطنية- إلى أعماق الجسم، وذلك لأن المهبل في الواقع مغلق من الداخل. إذا وضعت إصبع السبابة داخل مهبلك، ستجدين أنه هناك حدود للمنطقة التي قد يصل إليها الإصبع، ستشعرين في النهاية بالجزء العلوي، أو عنق الرحم، الذي يعمل كحاجز لرحمك.

الخرافة الخامسة

الإكليل المهبلي علامة على العذرية.

الإكليل المهبلي ليس علامة على العذرية. نظرًا لتنوع هذا الغشاء، فلا يمكن استخدامه كدليل حاسم على نشاط المرأة الجنسي. يتمدد عشاء البكارة بمرونة لا تصدق، ويمكن أن يتمزق بشكل طبيعي مع النشاط والحركة أو الرياضة، ولا يبقى الإكليل المهبلي سليمًا عند معظم النساء حتى قبل ممارسة الجنس بوقت طويل.

يمكن لمرونة في بعض الحالات حتى، أن تسمح له بالاحتفاظ بشكله حتى بعد الولوج، وذلك بحسب الجسم بالطبع. من الممكن أن يُشَق الإكليل المهبلي أثناء ممارسة الجنس أو قد يتمزق قليلًا لإفساح المجال للعضو التناسلي الذكري، ولكن يمكن أيضًا أن يكون مرنًا بدرجة كافية للتعامل مع الإتصال الجنسي دون التعرض لأي ضرر. لذلك، في كثير من الحالات، بينما قد تغير ممارسة الجنس مظهر غشاء البكارة، إلا أنه من الممكن ألّا يختفي تمامًا.

ببساطة، لا توجد أي طريقة طبية للتأكد من أن امرأة ما قد مارست الجنس قبلًا عبر النظر إلى غشاء البكارة.

الخرافة السادسة

تنزف النساء عند ممارسة الجنس لأول مرة.

الإكليل المهبلي عبارة عن طبقة جلدية بها عدد قليل نسبيًا من الأوعية الدموية. حتى وإن تمزق، قد لا ينزف بشكل كبير. قد يتسبب الإيلاج القسري ونقص التزليق في حدوث تمزقات في جدار المهبل، والتي من المرجح أن تكون مسؤولة عن "ملاءات السرير الملطخة بالدماء". في الواقع، لقد أكدّت العديد من الدراسات أن النزيف لا يحدث دومًا مع كافة النساء بعد أول اتصال جنسي.

أشياء تستطيعين تجربتها في المنزل

A woman examining her vulva. Artwork by @lynne.on.paper
Artwork by @lynne.on.paper

هل سبق لك أن استخدمت المرآة لتنظري لفرجك؟

تخجل بعض النساء منّا النظر إلى فروجهنّ لأننا نخشى ما سنراه، فيما تخجل أخريات لإنهن يشعرن وكأنهن يقمن بفعل خاطئ. لا ينبغي أن تمنعنا هذه المخاوف من اكتشاف هذا الجزء من أنفسنا ومن أجسادنا.

تعرفي على شكلكِ ولونكِ الفريدين، وكوني على تواصل مع أجزائك الأكثر حميمية. فإذا كنتِ لا تعرفين كيف يبدو الفرج السليم، فلن تعرفي إن كان فرجك يعاني من مشكلة صحية ما.

لماذا يجب أن تنظري إلى فرجك؟
  • حب الذات: تؤدي مراقبة واستكتشاف الفرج إلى تقدير الجسد، وإلى بداية إصلاح العلاقة بين المرأة وجسمها.
  • القبول: تُبرز لنا وسائل الإعلام والأفلام الإباحية صورةً نموذجية محدودة جدًا عن الفرج، وكثيرًا ما تجمل هذه الوسائل الفرج عبر الفوتوشوب أو عبر عمليات التجيمل. يساعدك النظر إلى فرجك وتقديره على تقبل جسدك بعيدًا عن الصورة "النموذجية" التي تبثها وسائل الإعلام.
  • الثقة الجنسية: غالبًا ما يبدأ الشعور بعدم الأمان وقلة الثقة بالنفس في الجنس من شكل ورائحة الفرج. يمكنك البدء في التغلب على هذا الشعور عبر قضاء بعض الوقت في النظر إلى فرجك. يساعد هذا الأمر في إدراكك لفرجك وتقبله كأمر طبيعي، ونأمل أن تبدأي كذلك بأن تلاحظي جمال فرجك الطبيعي وتضاريسه الخلابة.
  • الصحة: ​​هل تعلمين كيف يبدو الفرج السليم؟ هل تعرفين كيف يبدو شكل فرجك حين يكون صحيًا؟ كيف ستلاحظين وجود طفح جلدي أو احمرار أو كتلة إذا لم تنظري؟ يعتبر النظر إلى الفرج أمرًا مهمًا لصحتك، إذ يمكن أن يقدم علامات تحذير مبكرة على وجود مشكلة صحية ما.
  • المتعة: يعتبر النظر إلى الفرج وفهم أعضائه مفتاحًا لتوسيع فهمك للمتعة، وللتواصل بشكل أفضل في السرير مع الشريك.

المصادر

شكر خاص لـد. ديما سالم لدعمها وأرشادها.