سُعِدنا بلقائكِ.

مَوْج هو مجتمع من صُنع مجموعة من النسوة العرب (أي نحن، مرحبا!) اللواتي تعبن من المعلومات المغلوطة، والشعور بالذنب، ووصمة العار التي ترتبط بجسدنا كنساء. قررنا بأن الوقت قد حان لتغيير طريقة تعلّمنا — وحديثنا — عن أنفسنا وأجسادنا.

هكذا وُلد مَوْج، في مكان ما بين جدة، وبيروت، ودبي، والقاهرة، من حاجة مباشرة لتغيير القصة المعتمدة في ثقافتنا، وللمزيد من التعليم، والمعلومات، والحوار، والتقبل، في منطقة نُطارد فيها بسبب كل ما يجعل منا نساء.

نعتقد أن صحتنا الجنسية والإنجابية يجب تخلو من أي عنصر مفاجأة أو غموض أو بؤس تام.

في الواقع، كلما عرفنا المزيد عن شيء ما، يتبدد خوفنا منه، مما يبعده عن خانة المحرمات. إن هدفنا في نهاية المطاف أن ننزع وصمة العار عن الحوار حول أجساد النساء في العالم العربي، ومن خلال القيام بذلك، نجعل الصحة الجنسية والإنجابية شأنًا طبيعيًا، ونمكن النساء من اتخاذ قرارات مدروسة بأنفسهن.

لذلك، إليكِ المُتوقَع منا.

مصادر مدعومة علميًا

إن أدلتنا المتعمقة، والتي يمكنكِ تصفحها عبر باب تعلمي في الموقع، تمثل بكل بساطة التعليم الجنسي الذي تمنينا الحصول عليه ولم نصل له قط. توفر هذه الأدلة طريقة جديدة للتعرف على جسدكِ، ودورتكِ، ونفسكِ، وحياتكِ الجنسية، بأسلوب يراعي الثقافة، ويلائم الأجيال، ومبتكر لك فقط.

سيتم إصدار أدلة موج التفاعلية بشكل شهري. خزنيها، وشاركيها، وعامليها كمصدر بإمكانك العودة إليه مرارًا وتكرارًا خلال رحلتكِ.

نصائح مختصة

كوني واثقة بأن النصيحة التي تتلقينها من مَوْج قد تم تقديمها أو تأكيدها بمشاركة مجتمع الخبيرات لدينا.

تشمل مستشارات مَوْج كلًا من الناشطات والطبيبات وطبيبات الأمراض النسائية، وعالمات الجنس، ومعالجات المتخصصات بالعلاقات، وغيرهن من المتخصصات في الطب.

ترقبي أيضًا المزيد من الجلسات التفاعلية مع هؤلاء الخبيرات في المستقبل، سواء من خلال موقعنا الإلكتروني أو حسابنا على الانستجرام.

منتجات حميمية

إن التعرف على أجسادنا ودوراتنا وأنفسنا وحياتنا الجنسية ليس سوى جزء من الرحلة. يكمن الجزء الآخر في الاستكشاف والاكتشاف.

يسعى مَوْج لتزويد النساء بالأدوات التي يحتجنها للوصول إلى هذه الغاية، وفقًا لشروطهن الخاصة وفي الوقت الذي يناسبهن.

ترقبن المزيد من المنتجات التي سنطلقها قريبًا.

مساحة آمنة

تم إنشاء مَوْج للمبتدئات الفضوليات والخبيرات الحكيمات على حد سواء. هي مساحة آمنة وخالية من الأحكام تتيح للنساء معرفة واستكشاف ومناقشة صحتهن الجنسية والإنجابية أينما كنّ في رحلتهن.

مع وضع ذلك في الاعتبار، نقدم للنساء من خلال سلسلة حكواتية مساحة لمشاركة قصصهن دون الكشف عن هوياتهن للمساعدة في رسم نظرة أكثر شمولًا إلى واقع النساء في العالم العربي.

سنصدر هذه القصص على مدار الأشهر القليلة المقبلة، على أمل أن تحرك شيئًا ما في داخلنا جميعًا، سواء كان إدراكًا بأننا لسنا وحيدات، أو تعاطفًا تستحقه كثيرات، أو شجاعة كي تقدمي قصتكِ الخاصة.

المَـــــــوْج: ما علا من سطح الماءِ وتتابع، المِيَاهُ الْمُتَقَاذِفَةُ بِالتَّتَابُعِ، أو الذَّبْذَبَات الْمُتَنَقِّلَةُ عَبْرَ الفَضَاءِ

استلهمنا اسمنا من النظم ما فوق اليومي — وهي فترة تزيد عن ٢٤ ساعة لكل دورة — الذي يحكم كلًا من الجسد الأنثوي والدورة الشهرية وحركة المد والجزر القوية في المحيط.

تشير الكلمة إلى موجات الحركة، وموجات اللذة، وموجات النساء المتحدات لجلب التغيير وقلب التيار.

إذا أردتِ مشاركتنا ببعض الأفكار أو التعليقات، أو توجيه سؤال لنا، أو التعاون معنا، سيسعدنا أن نسمع منك.